منتدى الأستاذ كريم عماد



أهلا وسهلا بكم في منتديات ابن العمده على شبكة الانترنت
نتمنى منكم التسجيل بالموقع لتحسين مردودية العمل على الموقع
والمشاركة في التصويتات العامة حيث يسمح للزوار بالتصويت
وشكرا جزيلا لكم مدير الموقع أ. كريم عماد قطب

منتدى الأستاذ كريم عماد

هذا الموقع منكم ولكم نرحب بك في كافة المجالات والأقسام ونهيأ لك جوا مناسبا للعمل على شبكة الإنترنت حتى تستطيع أن تحصل على ما تريد بكل سهولة اشترك معنا في صناعة المجتمع السليم وادخر جهدك لعمل تكافئ عليه في حياتك وبعد مماتك نتمنى أن تكون سعيدا بما نعرضه لك

لكم دوام الصحة والعافية إن شاء الله تعالى أهلا وسهلا بكم في موقعنا نتمنى لكم قضاء أفضل الأوقات للإفادة للجميع ...... وشكرا لكم مدير الموقع ابن العمده

دراسة جدوى لمشروع الاستزراع السمكى

شاطر
avatar
دكتور مهندس موسى ناجى

ذكر
عدد الرسائل : 33
علم بلدكتحيا مصر
نقط Point : 4439
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/04/2011

دراسة جدوى لمشروع الاستزراع السمكى

مُساهمة من طرف دكتور مهندس موسى ناجى في الثلاثاء 01 نوفمبر 2011, 5:05 am

دراسة جدوى لمشروع الاستزراع السمكى
بسم الله الرحمن الرحيم
وبحساب تكاليف إنشاء النظام التي تشمل تكاليف ثابتة تتمثل في إنشاء الحوض ووحدة الفلترة ووحدة الزراعة بدون تربة ومضخات رفع المياه وبلاور الهواء. وأخرى متغيرة وتشمل تكاليف زريعة الأسماك والعلف، وجد أنها تصل إلى 22 ألف جنيه مصري (حوالي 3860 دولارا) منها 15 ألف جنيه للتكلفة الثابتة و7 آلاف جنيه للمتغيرة
أما عن الإنتاجية فيمكن إنتاج 2 طن من مساحة 100م2 خلال الدورة الواحدة وبالتالي يحقق العائد خلال الدورة من 13 إلى 14 ألف جنيه مصري على افتراض أن سعر أسماك البلطي يتراوح في الغالب بين 6.5 و7 جنيهات للكيلو، أي إن متوسط الربح خلال الدورة الواحدة إذا خصمنا التكاليف المتغيرة يتراوح بين 35 و 50%.
ومن فوائده
التي تجعله يفوق مزارع الأسماك العادية؛ فهو إلى جانب إعطائه إنتاجًا من الأسماك خالٍ من الملوثات فهو يوفر المياه؛ فلن تكون هناك حاجة إلى تغيير المياه بصفة يومية، كما تتم الاستفادة من مياه حوض الأسماك في ري المزروعات، أيضًا يوفر في كمية الأعلاف التي توضع للأسماك؛ لأن جزءًا من تغذية السمك يعتمد على ما تفرزه جذور النباتات. وأخيرًا فإنه يعطي خاصية تكثيف الاستزراع السمكي.
توفير المياه التي تهدرها المزارع العادية يومياً من أجل تغيير المياه التي أصبحت ملوثة بفضلات الأسماك؛ لأنه يقوم بتنقيتها بشكل طبيعي ودون الحاجة إلى تغيير المياه.. كما يتيح هذا النظام إنتاجا مكثفا من الأسماك يفوق المزارع العادية، فيمكن وفق هذا النظام استزراع الأسماك بمعدلات تكثيف تصل إلى 100سمكة / م2 وبالتالي تبلغ إنتاجية الحوض الذي مساحته 100م2 حوالي 2 طن أسماك خلال الدورة الواحدة، التي مدتها عن 6 إلى 7 أشهر أي إن إنتاجية الفدان تصل إلى 25 طنا خلال الدورة على أساس أن الفدان يسع 12 حوضاً.
وفي المقابل نرى أن الأنظمة التقليدية يكون معدلات تكثيفها 5 سمكات في المتر المربع وبالتالي يكون إجمالي إنتاج الفدان 4000م2 حوالي 4 أطنان خلال السنة؛ مع الأخذ في الاعتبار أنه يتم تغيير المياه في الحوض بنسبة 25% يومياً، وهذا يعني أن ألف متر مكعب مياه يتم إهدارها يومياً وإضافة 1000م3جديدة.
وقد كشف الباحث عن انولا تقتصر الفوائد عند هذا الحد بل ايضا
إنتاج سمك نظيف خال من الملوثات، وهي ميزة هامة جداً في تصدير السمك الذي غالباً ما يرفض من قبل دول الاتحاد الأوروبي لاحتوائه على نسب عالية من الملوثات.
ويطبق نفس الأمر على الخضراوات المنتجة بالنظام ذاته، حيث ستكون خالية من أي آثار للمبيدات أو الأسمدة الكيماوية. كل ما سبق من مزايا إلى جانب إتاحة النظام لسكان المناطق الصحراوية، إلى جانب استخدامهم لبعض من إنتاجه في التغذية، خاصة أنهم لا يعتمدون في غذائهم على بروتين السمك لبعدهم عن مناطق إنتاجه وارتفاع أسعاره في الأسواق القريبة

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 26 مارس 2017, 8:44 pm